Author Archives: mohammedrezq

مبرمج مبتديء

ريادة الأعمال – الفهم المغلوط

في الآونة الأخيرة الكثير من الناس سمعوا عن كلمات مثل ريادة الأعمال المبادرات Entrepreneur أو Entrepreneurship حسناً الكلمات لا خطأ فيها وهي كلمات إذا فهمناه وطبقناه بشكلها الحقيقي سنحقق الكثير من النجاح في أوطاننا التي أعتقد أنها ما زالت فقيرة في هذا المجال وهو ريادة الأعمال أو المبادرة والتي بدأت تنتشر في عالمنا العربي بشكل طيب منذ حوالي 3 سنوات .. إذاً ما الذي أريد أن أقوله هنا هو ريادة الأعمال أصبحت في عالمنا العربي هي ريادة المواقع الإلكترونية ..فأنا لم اسمع قط عن شركة إستثمارية في ريادة الأعمال تقوم بالإستثمار خارج المواقع الإلكترونية ولو كأن ريادة الأعمال مقتصرة فقط – ضع تحتها 100 خط – على مواقع الإنترنت بغض النظر عن نوعية الفكرة أو الخدمة ..

ريادة الأعمال مصطلح واسع فريادة الأعمال قد تكون في مناطق ليست ريادة أعمال وفي مناطق أخرى تكون ريادة أعمال حسناً لم تفهم بعد .. سأعطيك مثال .. إذا قامت شركة مثلاً بالتخطيط لإنشاء مصنع لإنتاج السيارات في اليابان فالحكومة اليابانية والشعب الياباني لن يكترث به !! لماذا لأن لديهم بالفعل عشرات إن لم يكن مئات مصانع السيارات أو ربما آلاف .. حسناً إذاً فمصانع السيارات في اليابان لا تعتبر ريادة أعمال لأنها بالفعل موجودة وموجودة بكثرة … حسناً جرب ان تنقل هذا المصنع المتخصص في صناعة السيارات وقم بنقله إلى أي دولة عربية .. هنا يمكننا أن نقول أن هذه الشركة تتبع مفهوم ريادة الأعمال أي أنها من أوائل الشركات التي تقوم بإفتتاح مصنع لإنتاج السيارات في الوطن العربي .. وطبعاً بناءاً على هذا المثال يمكنك تخيل الكثير من الأشياء التي يمكن أن نعتبرها في وطننا العربي ريادة أعمال ..

الإستثمار في صناعة الروبوتات الصناعية … وهي معدومة تماماً في وطننا العربي .. وانا أقصد الروبوتات التي تستخدم في الصناعات الدقيقة والثقيلة مثل صناعة السيارات أو صناعة أشباه الموصلات .. أو مثلاً الإستثمار في صناعة طائرات النقل .. أو حتى الصناعات العسكرية التكنولوجية مثل صناعة أنظمة الدفاع والصواريخ .. طبعاً في دولنا العربية هذه الصناعات شبه معدومة وطبعاً في مئات الصناعات الأخرى مثل صناعة محركات الطائرات والمحركات بمختلف أنواعها تقريباً معدومة التكنولوجيا الحيوية في الزراعة والطب والجينات .. أي إستثمار في هذه المجالات في وطننا العربي يعتبر ريادة أعمال لأن وطننا العربي يفتقر لها بشدة .. أعتقد اننا الوطن العربي يحتاج أن يغير مفهوم ريادة الأعمال من ريادة المواقع الإلكترونية إلى ريادة الأعمال بمعناها الحقيقي الأصلي .. وهو الإستثمار في أشياء جديدة وقد يكون فيها مخاطرة كبيرة على المدى القصير أما على المدى الطويل فانا متأكد أنها ستنجح نجاحاً باهراً لكن المشكلة أن مثل هذه الإستثمارات ليس في عقول العرب .. كل هم الناس الآن هو الإستثمار في المواقع الإلكترونية رغم أنه أمر جيد جداً لكن علينا أن نستخدم عقولنا قليلاً وأيضاً الإستثمار في المولات التجارية والفنادق والمطاعم والمقاهي والبقالات وهذه الأمور التي هي موجودة كل ركن في وطننا العربي علينا أن نفكر خارج الصندق  Think Outside The Box  فمثلاً دولة مثل قطر توجه كل اموالها إلى أوروبا بالمليارات أعتقد ان دولة مثل قطر – انا استشهد بقطر كونها دولة صغيرة ولديها فوائض مالية ضخمة وليس لأي سبب آخر – إذا خصصت جزء يسير من اموالها للإستثمار في وطننا العربي في هذه المجالات التي ذكرتها في الموضوع أعتقد أنها ستحقق نهضة كبيرة لدولنا العربية بدلاً من إستثمارها في شراء اللوحات الفنية والفنادق وسلاسل المحلات التجارية – تفهمون قصدي – … أعتقد ان دولنا العربية تحتاج إلى تغيير ثقافتها بخصوص الإستثمار والتفكير الضيق والمحدود لمجالات الإستثمار .. هناك مئات المصانع التي يمكننا فتحها في دولنا العربية وأنا هنا أركز على الصناعة لأنها الأكثر سوءاً في العالم تقريباً … طبعاً الزراعة ليست في أحسن حال .. عما قريب إن شاء الله سأكتب تدوينة عن الزراعة في وطننا العربي ..

 

في نهاية الموضوع أعذروني عن عدم ترتيب الموضوع بشكل سليم وأيضاً على عدم استخدام علامات الترقيم لأني ما زلت أجهلها حتى الآن لكن قريباً سأتعلمها وأعمل على استخدامها – خطة الألفية القادمة 🙂 امزح طبعاً – .

بالتوفيق للجميع.

أسطورة أزمة المحتوى العربي على الإنترنت

هذا التدوينة الرائعة قرأتها اليوم في مدونة الزاجل والصراحة هذه التدوينة من أروع التدوينات التي رأيتها في الإنترنت حتى الآن .. فهو يلخص فيها مشكلة أزمة المحتوى العربي في الإنترنت التي تحدثت فيها أكثر من مرة ولكن استطاع هو أن يصل إلى عمق المشكلة فجزاه الله خيراً وبارك الله فيه ..

لقراءة اضغط أدناه:

أسطورة أزمة المحتوى العربي على الإنترنت

 

الشركات الناشئة والناجحين!

إن الإستثمار في الوقت الحالي في المشاريع التقليدية في الغالب يكون ذو عائد مطمئاً غالباً .. لكن هل تعلم أن جميع الناجحين مالياً تقريباً لم ينجحوا بسبب قيامهم بالمشاريع التقليدية بل دائماً كان لديهم شيء مبتكر في مشاريعهم وإن كان بعضها تقليدية .. الفكرة في الشركات الناشئة هي أن تؤسس مشروع ذا نوعية جديدة يحل مشاكل موجودة .. فمثلاً من الشركات الناشئة أو بالأحرى التي كانت ناشئة .. شركة جوجل .. فشركة جوجل كانت جديدة من نوعها في ذاك الوقت .. فكان البحث في الإنترنت أمر معقد جداً فأنت عليك ان تحفظ الرابط وإلا فأنك ستظل تبحث طويلاً حتى تجد ما تريده بالضبط .. لكن مع جوجل أصبح هذا الأمر سهلاً جداً إن كان موجوداً على الإنترنت فإن جوجل ستبحث لك عنه وتجده طبعاً هذا الامر جذب الملايين من المستخدمين إليه .. وطبعاً توسعت في ذلك واستخدمت هذه الفكرة في توسيع خدماتها فاستغلتها في تحقيق الربح من الإعلانات وهي Google Adsense طبعاً هناك الكثير المشاريع المشابهه .. لكن أردت أن اعطيكم مشروع كان في وقته يعتبر مشروع صعب أن ينجح .. لكن مع الوقت أصبح من أكثر المشاريع نجاحاً في العالم وطبعاً لم يكتفوا بمحرك البحث فقط لكن توسعوا بشكل كبير في عديد من أشياء الكثير منكم يعرفون ما هي، الشركات الناشئة تعتمد على أنك تكون شخص مستعد للمخاطرة بوقتك وجهدك ومالك في سبيل هدف يكون واضح ويكون مميز عن غيره فلو فتح أحدنا بقالة في منطقة ممتلئة بمحلات البقالة هل تتوقع أن تحقق نجاحاً كاسحاً طبعاً لا .. إلا في حالات قليلة مثل أن تقوم مثلاً بخفض الأسعار بشكل كبير أو مثلاً تبيعها بسعر الجملة .. أو خدمات أخرى تسهل على الناس حياتهم فالناس دائماً كسولة تبحث عن الأريح والأرخص وفي نفس الوقت الأفضل فتخيل لو قدمت مثلاً في منطقة مليئة بالبقالات وفتحت بقالة وقمت بتمييز عملك عنهم .. فمثلاً قدمت خدمة التوصيل للمنازل مجاناً أو برسوم بسيطة لمن يكونون بعيدين عن منطقة البقالة وأيضاً تكون الأشياء بسعر الجملة يعني تشتريها من المصنع على طول وتقدم خدمة عملاء ممتازة يعني أي واحد يشتكي من شيء يتم حلها في صالحة وتعويضة إن تضرر .. أعتقد أنه في هذه الحالة كل البقالات التي في جاورك ستخسر وستضطر أن تغلق أو أن تقوم بنفس ما تقوم به أنت وطبعاً سيكون الأمر صعباً عليهم .. بما أنك أنت من قد بدأت بذلك بالفعل .

النجاح يرتبط بالتميز .. والتميز يرتبط بالدافع إليه فابحث عن دوافع كثيرة لك وأجعلها تستفزك لتحقيق التميز.

نتسائل عن سبب رخص الإعلانات التي باللغة العربية ؟!

اليوم وأنا أطلع على أحد المنتديات الكبيرة قرأت مجموعة مشاركات عن طرق الشراء من على الإنترنت .. ووجدت أنها معقدة جداً بالنسبة للمواطنين في الوطن العربي فلشراء شيء ما فإنه يحتاج لتخطيط مسبق وليس كما يحدث في الدول المتقدمة مثل الولايات المتحدة وأوروبا وحتى الدول النامية مثل ماليزيا وغيرها .. سمعت أن الشراء سهل جداً عبر الإنترنت .. فنحن الآن دائماً نتسائل لماذا الإعلانات رخيصة يجيب الجميع تقريباً أن لا أحد يشتري منتجات ليتم الإعلان عنها وليشتريها الناس .. فوجدت أن المشكلة ليست فينا نحن كمواطنون عرب بل في أنه لا يوجد طريقة ميسرة لنقوم بذلك فالبنوك كما تعلمون لو في طريقة تمص دمك وتخلي لك عظمك بتصلحها فمثلاً مصاريف الشحن مرتفعة نسبياً لذا فهناك قلة من الناس الذين يشترون من عبر الإنترنت .. يعني انا أعتقد لو أن البنوك العربية تصدر فيزا كارد بأسعار معقولة وبدون شروط تعجيزية .. ويكون في شركات شحن بأسعار مقبولة بالنسبة للمواطن العربي فأعتقد إن الشراء عبر الإنترنت سينتعش بشكل كبير .. وأيضاً استغرب قلة المواقع العربية التي مثل امازون .. فهل علينا شراء كل شيء من الولايات المتحدة .. ألا يمكن تأسيس شركة مثل أمازون لبيع المنتجات عبر الإنترنت مثل أمازون.

الربح من الإنترنت

الربح من الإنترنت أصبح شيئاً معروفاً لدى أغلب رواد الإنترنت فهناك طرق متعددة لتحقيق الربح من الإنترنت

الشركات الربحية المجانية :
التي تعتمد على النقر على إعلانات يضعها الموقع وأرباحها ضئيلة جداً فهي لا تتجاوز في أغلب الأحوال 10 سنتات إذا أجتهدت بنفسك .. لكن من الممكن زيادة الربح عن طريق نظام التحويلات الريفيرال وهو أمر جيد لكنه متعب جداً وهناك العديد من المواقع المنتشرة في الإنترنت فيمكنك البحث عنها عن طريق كتابة ” شركات الربح المجانية” أو أي شيء من هذا القبيل في جوجل وستجد الكثير منها إن شاء الله.

الربح من موقعك : هناك الكثير من الشركات التي تمكنك من تحقيق الربح عن طريق موقعك أو مدونتك أو صفحتك على الإنترنت وهذه الشركات منتشرة بشكل كبير في الإنترنت هذه الأيام وطبعاً أشهرها جوجل أدسنس Google Adsense وهي الشركة الأكثر شهرة ويمكنك تحقيق الكثير من الأرباح عن طريقها إذا كنت تمتلك موقعاً جيداً يأتيه الزوار واقصد بجيد أي موقع يحصل على زوار يتعدون الـ 10آلاف زائر يومياً على الاقل وطبعاً اللغة الخاصة بموقعك عامل مهم وقد تكون اللغة هي العامل الأهم في تحديد المبلغ الذي في إمكانك تحقيقه في الإنترنت فمثلاً الربح الذي ستحققه من موقع باللغة العربية لا يقارن بتاتاً بما يمكنك تحقيقه من موقع باللغة الإنجليزية أو الفرنسية، طبعا جوجل أدسنس ليس هو الموقع الوحيد ولكنه الأفضل في الساحة حالياً فهناك الكثير مثل أدبريت Adbrite و Adgange والكثير أيضاً يمكنك البحث عنها بكتابة ” شركات الربح من موقعك” أو أي شيء من هذا القبيل سيفي بالغرض لإيجاد العديد من هذه الشركات وطبعاً ستجد العديد من الشروحات لكيفية تحقيق الربح منها طبعاً الربح من الإنترنت ليس سهلاً بل يتطلب منك العمل كما لو أنك في وظيفة يعني شغل ما بين 6:12 ساعة يومياً حتى تحقق نتائج مرضية من الربح من الإنترنت وخبرة عملية.

هناك العديد من الطرق للربح من الإنترنت نكتفي بهاتين الطريقتين وسنضيف كل فترة طرق إضافية .. لذا تابعونا

إدمان الفيس بوك Facebook

الفيس بوك Facebook
 أصبح صرخة اليوم فأصبح العالم كأنه لا يمكن أن يكون بدون فيس بوك !
في بداية الأمر سمعت عن الفيس بوك عام 2007 وكان الموقع ما زال غير مشهور كما هو الآن قمت بالتسجيل لأجربه لكن لم يحظ بأي تقدير مني فلم أعد إليه حتى عام 2008 سمعت مرة أخرى عن إجتياح حمى الفيس البوك العالم عبر قناة الجزيرة فقررت التسجيل مجدداً لكن أيضاً لم ينل إعجابي وقررت تركه للمره الثانية وفي عام 2009 سمعت عن تقرير يتحدث عن إدمان العرب للفيس بوك فقلت يبدو أن المشكلة مني وليست من العالم فحتى العرب أصبحوا مجانين فيس بوك ! وسمعت في التقرير أن هناك الكثير من العرب من يبقي في موقع الفيس بوك لساعات طويلة وأن هناك من يجلس 8 ساعات دون كلل أو ملل ! فقلت لابد أن هناك خطأ ما في لذا قررت التسجيل ومحاولة تكوين صداقات وأحاول أن أبقي لأكثر من ساعة لكن المحاولة الأولى لم تفلح فلم أجلس سوى عشر دقائق وإذا أجد نفسي أقوم بإغلاق كافة صفحات الفيس بوك التي فتحتها بعد التسجيل .. فأتيت اليوم التالي بنفس المحاولة لكن دون فائدة.. فقلت ربما المشكلة ليست في بل في من يقعد على الفيس بوك بالساعات دون كلل أو ملل ..وبالفعل وجدت أن هناك الكثير من الناس يشاطروني نفس التفكير فأنا لست متخلف أو أهبل حتى أقعد أمام موقع لأقوم بإضافة أصدقاء لا أعرفهم وأبدأ أتحدث معهم كما لو أني أعرفهم فهذا بالنسبة لي سُخف . على العموم قررت أن أستغل جنون الناس بالفيس بوك لصالحي فهو وسيلة ترويج رائعة للحصول على الزوار وعرض المنتجات ولذا بالفعل هذا ما أفعله بالفيس بوك حالياً بالإضافة إلى لعبة ألعبها فيه اسمها Mafia Wars .. السؤال هنا ما الذي تفعله أيها المدمن في الفيس بوك ؟ أريد أن أعرف ما الذي تفعله أثناء 8 ساعات من القعود أمام موقع الفيس بوك ؟! هل هناك من شيء يستحق أن تقضي أمامه 8 ساعات دون أن تجد شيء أكثر فائدة منه ؟!

طرق متعددة للحصول على الزوار

هناك طرق متعددة للحصول على الزوار في الماضي القريب قبل حوالي 3 أو 4 سنوات كانت المواقع تعتمد على SEO طبعا لرفع نتائج بحثها لدى محركات البحث وللحصول على زوار كثر لكن الآن ومع زيادة وتطور الإنترنت لم تعد هذه الطريقة وحدها تكفي للنجاح وجلب الزوار لموقعك فهناك العديد من الطرق الجديدة التي يجب علينا مراعاتها كنشر التغذية الخاصة بمواقعنا والأهم هو الشبكات الإجتماعية والمواقع الأخرى مثل الأدلة والمدونات والمنتديات ومواقع الرد على الأسئلة وطرح الأسئلة وغيرها.

محركات البحث
الزوار عن طريق محركات البحث دائماً ما يحصل عليهم أصحاب المواقع ذات الشهرة الواسعة والقِدم وأصحاب البيج رانك العالي PageRank مثل 5 أو 6 إذا كنت أنت تحاول أن تنافسهم في مجالهم يعني ليس من المنطقي أن يأتي واحد في الوقت الحالي ويقول أنشأ منتدى للبرامج والألعاب وأنافس منتدى المشاغب وبرامج نت و إقلاع سوفت وهذا أمر صعب بالنسبة للكثيرين لكن يمكنك الحصول على زوار إذا حاولت المنافسة في مجال فيه عدد أقل من المنافسين مثلاً منتدى متخصص في العلوم أعتقد أن هناك منافسة بسيطة لكن يمكنك الحصول على معظم الزوار الذين سيبحثون عن أشياء علمية بينما إذا حاولت الكتابة عن البرامج فلن تكون كتابتك إلا في آخر القائمة إلا إذا كنت ستكتب مواضيع إحترافية ويكون لديك دراية في مجال SEO ستستطيع أن تحقق عدد من الزوار لا بأس به لكن لكي تصل إلى عدد زوار كبير فهذا أمر ربما سيستغرق منك سنوات عديدة.
أدلة المواقع
أدلة المواقع شيء مهم لأصحاب المواقع أن يضيفوا مواقعهم لزيادة البيج رانك لموقعك لكن لن تستطيع الحصول إلا عدد زوار محدود جداً من أدلة المواقع لكن فائدة الأكبر هي الحصول على بيج رانك عالي وأريد أن أنصح الجميع هنا بأن لا يضيف موقعه في أي دليل بل يختار أفضل 100 دليل عربي من ناحية الزوار والبيج رانك وهو أفضل من إضافة موقعك إلى 10 ألف دليل غير معروف وليس لديه إلا عدد محدود من الزوار!.
الشبكات الإجتماعية
الشبكات الإجتماعية الآن أصبحت المصدر الثاني بعد محركات البحث للحصول على الزوار وللعلم هناك مواقع تعتمد بنسبة 90% من زوارهم على الشبكات الإجتماعية وهو شيء لا أحبذه ( كما يقولون لا تضع بيضك كله في سله واحدة ) عليك أن تحاول أن تتعلم بعض تقنيات SEO للحصول على الزوار لموقعك وإلا فإنك ستواجه الكثير من المشاكل في المستقبل.
هناك الآن العديد من الشبكات الإجتماعية المعروفة لدى الزوار العرب أشهرها : FaceBook, YouTube, Twitter وطبعاً يوجد الكثير غيرها لكن هذه الثلاث مواقع ستكفي من يريد أن يبدأ في الحصول على زوار من الشبكات الإجتماعية في بداية الأمر بالنسبة للـ FaceBook فعدد الزوار يعتمد على عدد أصدقائك و معجبيك لذا حاول أن تزيد من عدد أصدقائك ومعجبيك لكي تحقق المزيد من الزوار لموقعك ،أما بالنسبة لـYouTube حاول أن تعمل عدد كبير من الفيديوهات المفيدة والتي تشجع الناس على اليوتيوب على مشاهدتها وتستطيع أن تضع اسم موقعك و رابطه في أعلى الفيديو أو أسفله أو يمكنك وضع رابط موقعك في الوصف لكن ليست هذه الطريقة هي الأفضل .. الأفضل أن يكون رابط الموقع في الفيديو لكي يشاهده جميع من يشاهد الفيديو ،أما الـTwitter فهذا يعتمد على على عدد متابعيك Follow You وهذا عن طريق نشر رابط التويتر الخاص بك في موقعك .
المدونات والمنتديات ومواقع الأسئلة
هذه طريقة فعالة جداً للحصول على عدد لا بأس به من الزوار بالإضافة إلى زيادة البيج رانك وهو عن طريق وضع تعليقات مفيدة في المدونات المشهور وتضع في خانة رابط موقعك : رابط موقعك، المنتديات في الكثير من المنتديات تسمح لك بوضع رابط منتداك في التوقيع مثل ترايدنت وسوالف سوفت وفي الكثير غيرها حالياً وهذا يحقق لك عدد لا بأس به من الزوار خصوصاً إذا كنت عضو فعال تضع الكثير من الردود والمواضيع في هذه المنتديات، مواقع الأسئلة مثل موقع إجابات جوجل فهذا الموقع يحقق لي عدد من الزوار لا بأس به وانا متأكد من أنه أداة فعاله للحصول على عدد كبير من الزوار في حدود مئات الزوار ولكن ليس آلاف الزوار يومياً وهو أمر جيد جداً لأصحاب المواقع الجديدة.
هذه نصائح عامة وسأحاول جاهداً إن شاء الله على جعل هذه الخطوات عملية يعني سأحاول وضع شروحات تفصيلية لما في الموضوع لكي تستطيع الحصول على عدد كبير من الزوار.

كيف تحقق الربح من مدونتك ؟

دولارات – نقود
كيف تحقق ربح من مدونتك بكل بساطة قم بالتقديم لدى جوجل أدسنس طبعاً الشروحات للتسجيل في جوجل أدسنس متوفرة في كل مكان ولا أريد أن أغرق مدونتي بالصور لذا يمكنك البحث عن التسجيل في جوجل أدسنس عن طريق جوجل وستجد الكثير من النتائج تصفحها وأقرأها

بالنسبة لطرق جلب الزوار إذا كانت مدونتك إنجليزية طبعاً لازم يكون لديك محتوى مناسب لجلب الزائر وتجعله يمكث لديك ولو لبضعة ثواني فهو كافي بأن يكون قد أستقطبت إهتمامه في موقعك لذا فعليك أن تكتب محتوى ولو كان منقول فلا بأس بذلك أيضاً لكن حاول تعدل فيه بحيث لا يظهر كالمنقول بالنسبة للتعديل الذي أتحدث عنه أنا هنا أتحدث عن تعديل يدوي وليس تعديل عن طريق برامج ومواقع لأنها أثبتت فشلها معي، لذا فأنا أنصحك بالتعديل اليدوي ويجب
  ان يكون لك دراية ولو بسيطة باللغة الإنجليزية حتى لا تضع الحابل في النابل .. بعد كل ذلك أذهب إذا كانت مدونتك إنجليزية ادخل تويتر وأضف أجانت قدر أستطاعتك يعني نقول مثلاً 1000 ستحصل ربما على 10 متابعين في البداية في تويتر ولكن سيزيدون تدريجياً فلنتخيل أنك حصلت على بضعة زوار في يومك الأول من تويتر فسيكون أمر رائع حاول ان تزيد عدد متابعيك على تويتر ومن ثم أذهب إلى الفيس بوك وحاول ان تبحث عن أصدقاء وحاول أن تكون متفاعلاً معهم وليس تفتح حساب وتضيف أصدقاء وتتركهم .. بعدها اذهب إلى أدلة المواقع الأجنبية ضف موقع في 100 دليل ذو بيج رانك عالي واكتفي بهذا القدر قدم موقعك إلى محركات البحث الصغيرة والكبيرة وطبعاً أهمها جوجل و ياهوو و بينج ..سجل في بضعة منتديات أجنبية وضع رابط مدونتك في التوقيع وشارك كأي عضو عادي بدون عمل دعاية لأنه سيسيء لسمعة مدونتك وشخصك فلا تحاول الإعلان إلا بطرق مناسبة مثلاً ضع موضوع أعددته بنفسك وأكتب المصدر في آخر الموضوع بشكل عادي وليس بخط كبير حتى يكون أمر عادي وضعك لهذا الموضوع في المنتدى قم بترك تعليقات على المدونات المشهورة في مجال مدونتك أعتقد أنها طريقة رائعة لجلب الزوار وهو ما أفعله كثير لجلب الكثير من الزوار ..



أهم شيء في هذا العمل هو المثابرة والصبر فلا تتوقع ان تكسب الدولار في أول أسبوع ربما قد يستغرق الأمر شهوراً حتى تبدأ بتحقيق بضعة دولارات وجلب بضعة عشرات من الزوار لذا لا تيئس فقط استمر .. فقط استمر وحاول أن تطرح مواضيع مفيدة للزائر وأنصحكم بقراءة المقالات التي سأضعها تباعاً للربح من الإنترنت وإن شاء الله ستكون مفيدة للجميع سواء محترف أو مبتدأ.

محلات بيع الكتب – مكتبات – في الوطن العربي

أعتقد أن الوطن العربي من أكثر الأماكن في العالم فقراً من ناحية إنتشار محلات بيع الكتب هل المشكلة تكمن في عدم وجود قراء لهذه الكتب أم في عدم وجود المكاتب لشراء هذه الكتب وقرائتها أم في عدم مقدرة جميع الناس على شراءها لأنها غالية الثمن ! .. أعتقد أني أرجح الثاني لأن مدينتي مثال حي على الخيار الثاني  فلا يوجد أي مكتبة محترمة تجد فيها كتب تستحق القراءة وتقوم بشراءها فمثلاً كنت أريد شراء كتاب أضطررت لتخصيص يوم كامل للبحث عنه ! وسافرت من مدينتي إلى العاصمة لإيجاد مكتبة لبيع الكتب وهذا غير المشي الذي استغرق قرابة الساعتين للوصول إلى هذه المكتبة لشراء الكتاب فهذا يعني أن من يرغب في شراء كتاب معين سيعاني كثيراً للوصول إلى الكتاب الذي يريده .

وهناك مشكلة أخرى ألا وهي غلاء أسعار الكتب فمثلاً كتاب من 300 ورقة ونوع الورق عادي يقارب قيمته الـ30 أو 40 جنية مصري أما لو كان الكتب نفس عدد الورق ولكن الورق قوي وجيد فأعتقد أن قيمته قد تتعدى الـ100 جنية بكثيرا . وطبعاً هذه الأسعار لا تساعد الناس على شراء الكتب أبداً لكن انا متأكد أن هناك العديد من الأشخاص الذين هم مستعدون لشراء الكتب مهما كانت قيمتها .